أعمال التماشي مع الأنظمة والقوانين

منذ أن أصبحت المملكة العربية السعودية عضواً في منظمة التجارة العالمية ، بدأت اللوائح والتشريعات المحلية تصبح أكثر تعقيداً وأكثر شمولية حيث يواجه عملاؤنا تحديات في التماشي مع وتطبيق الإلتزام مع هذه اللوائح والتشريعات والتقارير المتعلقة بها وخصوصاً في بداية نشاط بعض العملاء ، ومثل هذه التقارير النظامية أصبحت بحاجة للمدخلات الصحيحة والعرض الجيد وبدون السماح لأي مجال للخطأ فيها ، وفي هذا السياق تستطيع بي أم بي أند كومبوني أن تُحدث الفرق الايجابي في التعاطي مع احتياجات العميل وتلبية رغباته فيما يتعلق بتطبيق الأنظمة المذكورة بصفة مستمرة.